المستجد التربوي المستجد التربوي
recent

آخر الأخبار

recent
جاري التحميل ...

عبء أخر سينضاف لتلاميذ التعليم الإبتدائي المواسم المقبلة

قررت الحكومة البدء بتدريس اللغة الانجليزية اعتبارا من السنة الرابعة ابتدائي، إضافة إلى تدريس الفرنسية بطريقة جديدة في الاعدادي والثانوي “لرفع كفاءة التلاميذ”، حسبما قال وزير التربية الوطنية والتكوين، رشيد بلمختار، الخميس 10 مارس الجاري.
وقال بلمختار في مقابلة مع وكالة الانباء الرسمية انه “سيتم الشروع في تدريس الانجليزية ابتداء من السنة الرابعة من التعليم الابتدائي” مؤكدا أن “تدريس اللغات الأجنبية لا يعني إطلاقا تهميش اللغة العربية”.
ولم يكن التلاميذ يدرسون سوى الفرنسية اعتبارا من المرحلة الابتدائية بعد تعلمهم قبل ذلك قواعد اللغة العربية.
وتابع “سيتم تدريس اللغة الفرنسية في سلك الإعدادي بطريقة جديدة لرفع كفاءة التلاميذ في هذه المادة وتمكينهم من دراسة بعض المواد بالفرنسية عند انتقالهم للمستوى الثانوي”.
واعتبر ان “النهوض باللغات الأجنبية، إلى جانب اللغتين الرسميتين العربية والأمازيغية، من شأنه رفع فرص اندماج التلاميذ في سوق العمل، مع تمكينهم من الانفتاح على العلوم”.
وأكد الوزير “سيتم التركيز على المواد العلمية والتكنولوجية” خلال تدريس اللغات الاجنبية.
وصنف تقرير صدر نهاية 2015 عن المنتدى الاقتصادي العالمي المغرب في المرتبة 101 من بين 140 دولة شملها مؤشر جودة التعليم.
وسبق لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونيسكو)، أن صنفت المغرب سنة 2014 ضمن 21 أسوأ دولة.
ويتعلق الامر ب17 دولة تنتمي الى افريقيا جنوب الصحراء، اضافة إلى المغرب وموريتانيا والهند وباكستان.
موقع الرأي المغربية

عن الكاتب

موقع المستجد موقع المستجد

التعليقات

شارك الموضوع لتعم الفائدة >>>



جميع الحقوق محفوظة

المستجد التربوي

2016